سيفتحون بيوتاً للبُكاء

قال وجدي صالح، عضو لجنة إزالة تمكين نظام الثلاثين من يونيو، إن عناصر النظام البائد ومن تربطهم المصالح به، سيفتحون بيوتا للبكاء في الأيام القادمة لأن الضربات التي في الطريق ستؤلمهم.

وقال وجدي في بوست على حسابهه بـ”فيسبوك” إن ما تقوم به اللجنة من كشف للفساد والمفسدين يوجع رموز وانصار النظام المُباد، وتعهد بالعمل بقوة بسند ودعم من الشعب لإكمال تفكيك نظام الإسلاميين كما كان الوعد (صامولة صامولة).

 

وأضاف: “ستفتح بيوت للبكاء في الأيام القادمة لأن الضربات التي في الطريق ستؤلمهم وتؤلم من تربطه المصالح بهم،
ستقرأون للبعض يبكي العدالة وتستمعون لآخرين يطلقون الأكاذيب”.

وتعهد وجدي بعدم التراجع خطوة إلى الوراء مطالبا “الترس” أن يكون “صاحي” بالوعي والإيمان بحتمية الانتصار.

تعليقاتكم...

تواصل معنا

قم بمراسلتنا عبر الإستمارة

5 + 4 =

%d مدونون معجبون بهذه: