لدى مراقبتنا لعمل الاعلام السوداني وخاصة المؤسسات الصحفية بالبلاد من الاداء والذي نعتقد ان دوره نقل الحقائق للشارع السوداني جملة وتفصيلا وهو محل ثقة للرائ والرائ الآخر الآن ان هذه المؤسسة الاعلامية ليست الا واحدة من ادوات النظام البائد وحاضنة المعلومات عن فساد الاجهزة الاخرى وخاصة المقروءة

..وفي ظل هذه الدولة المدنية وليدة الثورة نرفض نحن في شبكة الصحفيين المستقلين اي دور يمكن ان تقوم به ( اتحاد الصحفيين السودانيين ) في الساحة الاعلامية ونطالب بحل هذ الجسم الشريك في حقبة الفساد والتي خرج الشارع السوداني و اسقط نظام كاملا من اجل فساد رموزه واستقلال المناصب في الدولة لاغراض وخدمة النظام البائد. والذي ومع الاسف يعمل بكل مايملك لتضليل الشارع العام.
#حل اتحاد الصحفيين السودانيين
#محاسبة المسؤولين/ الصادق الرزيقي

 

مطلب شبكة الصحفيين المستقلين

اترك رد

تواصل معنا

قم بمراسلتنا عبر الإستمارة

1 + 7 =